بعد تكبّدها خسائر بـ453 مليون ريال في 9 أشهر


"اتحاد عذيب" 102.jpg





قالت شركة اتحاد عذيب للاتصالات "جو" إنها قامت الاثنين 14 فبراير/شباط برفع دعوى قضائية أمام ديوان المظالم ضد شركة الاتصالات السعودية، طالبت فيها إلزامها بإتاحة خدمة إنهاء الحركة الدولية الواردة من خلال شبكة الشركة وعبر شبكة الاتصالات إلى المستخدم النهائي.

وقال مصدر من شركة اتحاد عذيب لـ"العربية.نت" إن الشركة تبذل كل جهدها من أجل سرعة الفصل في الدعوى.


وأشار إلى أنه لا يمكن توقع الوقت الذي ستستغرقه الدعوى حتى يتم الفصل فيها.


وأضافت
"اتحاد عذيب" في رد بالبريد الإلكتروني على استفسار "العربية.نت" أن الدعوى تضمنت إلزام شركة الاتصالات بإتاحة المكالمات الصادرة من شبكتها للأرقام المجانية "800" التابعة لشركة اتحاد عذيب للاتصالات "جو".

وتكبدت "اتحاد عذيب" خسائر بلغت 453 مليون ريال نهاية التسعة أشهر الأولى المنتهيه في ديسمبر 2010، مقابل خسائر بلغت 148.2 مليون ريال خلال الفترة المقابلة من 2009.

وأرجعت الشركة سبب إقامة الدعوى لمخالفة "الاتصالات السعودية" لنظام الاتصالات ولائحته التنفيذية، ونظام منع الاحتكار.


وقالت إن هذه الممارسات أدت لـ"حرمان شركة اتحاد عذيب للاتصالات من إيرادات كبيرة أدت إلى تكبد الشركة لخسائر تم الإعلان عنها مسبقاً".




ولفتت "اتحاد عذيب" إلى أن شركة الاتصالات السعودية تقوم بممارسات احتكارية للشبكة الوطنية للهاتف الثابت التي ورثتها بعد قرار خصخصة قطاع الاتصالات في المملكة.


وقالت أيضاً إن الاتصالات السعودية تحتكر تقديم خدمة البطاقات مسبقة الدفع عبر بطاقات "مرحبا" المتوافرة في السوق وترفض السماح لعملائها بإجراء المكالمات لأي خدمة مماثلة تطرحها شركة اتحاد عذيب للاتصالات المرخص لها بتقديم خدمات الاتصالات الثابتة.


وتعتبر الشبكة الوطنية للهاتف الثابت وفق نظام الاتصالات السعودي ولائحته التنفيذية والأنظمة الدولية هي مرفق حيوي لا يجوز للمشغل المسيطر في أي دولة أن يحتكره ويمنع المشغلين الآخرين من حق الوصول إليه.








"hjph] u`df" jrhqd hghjwhghj hgsu,]dm Hlhl ]d,hk hgl/hgl ,jjilih fhghpj;hv Nghl