"قطار الأشباح" مجدداً أمريكيين 11.gif


"قطار الأشباح" مجدداً أمريكيين (23).gif

بالنسبة لسكان نورث كارولينا فإن ليلة السابع و العشرين من أغسطس/ آب من كل عام ليست ككل ليلة فهذا اليوم يصادف ذكرى خروج أحد القطارات عن سكته وتحطمه مما أدى إلى مصرع نحو 30 شخصاً.

ولأن هذه الذكرى لا تنسى أبداً فقد اعتاد سكان المنطقة في هذه الليلة من كل عام على سماع أصوات قطار يتحطم، وأشخاص يصرخون ويزيد البعض على ذلك بالقول إن بإمكانهم رؤية رجل يلبس بذلة رسمية وساعة ذهبية في يده.




وفي الذكرى 119 التي تحل هذا العام لم يختلف الأمر كثيراً فعند حوالي الساعة الثالثة صباحاً تجمع نحو 12 شخصاً في تلك المنطقة بانتظار سماع صوت القطار والقتلى ورؤية الأشباح.


غير أن ما حصل لهؤلاء لم يكن في الحسبان ففي تلك اللحظات انحرف قطار بثلاث محركات وعربة واحدة عن سكته، وركض "صائدو
الأشباح" بعيداً ونجا جميعهم عدا شخصين منهم.

من جهته، قال دراين كامبيل من مكتب الشرطة المحلية في المنطقة إن مثل هذه الحوادث عادة ما تحصل ورغم أنها لا تتسبب بأي أذى إلا أن لا أحد يعرف سبب وقوعها.


وأكد كامبيل أن تحقيقات تجري في هذا الموضوع بشأن من قتلوا إذ تم استجواب جميع الشهود الذي تواجدوا في موقع الحادث إلا أن الأمر يبدو أنه حادث لا أكثر.


ولا تزال العديد من المواقع الإلكترونية وخصوصاً المدونات المهتمة بمثل هذه الظواهر تتناقل قصة هذا القطار إذ تقول مدونة CreepyNC.com إن الرجل صاحب الساعة الذهبية كان موظفاً عادياً في محطة القطار لم يتمكن في نهاية حياته من الوصول إلى درجة التقاعد كما كان يطمح.


وقالت المدونة إنه تم العثور على جسد هيو لينستر عند حطام القطار ويعتقد أنه قتل على الفور إذ تم العثور على رقبته مكسورة.


من جانبهم أكد عدد من المشاركين على هذه المدونة إن مجموعة من الشهود شاهدوا لينستر على الجسر يحمل ساعة ذهبية في يده ويرتدي بذلة رسمية إلا أنه اختفى على الفور من أمامهم.



"r'hv hgHafhp" du,] l[]]hW gdrjg whz]d Hafhp Hlvd;ddk