أرامكو السعودية تنشئ مصفاة جازان وتمولها بالكامل



أرامكو السعودية وتمولها بالكامل 647.jpg
مصفاة نفط تابعة لأرامكو في الجبيل




تقرر تكليف شركة
أرامكو السعودية بإنشاء مصفاة جازان بسرعة بناءً على موافقة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز. وأوضح وزير البترول والثروة المعدنية المهندس علي النعيمي أنه منذ تلقي الوزارة التوجيه السامي لدراسة إنشاء مصفاة في منطقة جازان قامت في حينه بطرح المشروع للمنافسة وجرى تأهيل ( 8 ) شركات سعودية ومن ثم تمت دعوتها ودعوة ( 42 ) شركة بترول عالمية لتكوين ائتلافات على أن يشمل كل ائتلاف شركة أو أكثر من الشركات العالمية المدعوة لتقديم عروضها .
أعلن وزير البترول والثروة المعدنية المهندس علي النعيمي أمس عن تكليف شركة أرامكو السعودية بإنشاء مصفاة جازان بسرعة بناءً على موافقة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز.
وأوضح النعيمي في تصريح صحفي أنه منذ تلقي الوزارة التوجيه السامي لدراسـة إنـشاء مصفاة في منطقة جازان قامت في حينه بطـرح المشـروع للمـنافسـة وجرى تأهيل ( 8) شركات سعودية ومن ثم تمت دعوتها ودعوة ( 42 ) شركة بترول عـالمية لتكوين ائتلافات على أن يشـمل كل ائتلاف شركة أو أكثر من الشركات العالمية المدعوة لتقديم عروضها.
وأضاف "تبعا لذلك تم إصدار وثيقـة طلب العروض في شهر رمضان 1428 تضمنت كافة المعلومات الضـرورية التي يحتاجها المستثمر والشـروط والضـوابط المتعلقة بالمشـروع والمعـايير التي تم بمـوجـبها تقـييم العـروض".
وقال إن الوزارة تقدر وتثمن للشركات التي تقدمت للمنافسة سعيها الجاد الحثيث للتنافس على رخصة المشروع ، غير أن الحكومة لظروف قدرتها ولضـمان إنشاء هذا المشروع التنموي المهم في منطقة جازان ؛ كلفت أرامكو السعودية بتنفيذ المشروع وتمويله بالكامل.
يذكر أن عقد إنشاء المصفاة تأجل عدة مرات. وكانت الخطة الأصلية تتضمن بدء أعمال البناء في 2007. ومن المقرر أن تبلغ الطاقة الإنتاجية للمصفاة ما بين 250 ألفا و400 ألف برميل يوميا.
من جهة أخرى اجتمع النعيمي أمس وزير الشؤون الاقتصادية الهولندية ماريا فان درهوفن.
وتطرق الاجتماع إلى تعزيز العلاقات البترولية بين المملكة وهولندا ومن بينها زيادة الاستثمارات بين البلدين في مجال الطاقة عامة وفي المجال البترولي خاصة. كما تطرق إلى القضايا البيئية وعلاقتها بالطاقة بما في ذلك التعاون في استخدام الطاقة النظيفة وفي عمليات جمع وحقن ثاني أكسيد الكربون. وجرى الحديث عن أوضاع السوق البترولية الدولية وأهمية العمل على استمرار استقرارها.



Hvhl;, hgsu,]dm jkaz lwthm [h.hk ,jl,gih fhg;hlg