الإقبال على "الاسمنت" يعود لتوزيعاتها الكبيرة



الأسهم السعودية مخترقاً أكتوبر 1233.jpg


أنهى مؤشر الأسهم السعودية تعاملات اليوم بعد اختراقه أعلى مستويات وصل إليها منذ 26 أكتوبر من 2009، وحافظ على مكاسبه للجلسة الثالثة على التوالي بنسبة 0.94%، أو 61 نقطة، مدعوماً بارتفاع غالبية القطاعات، وأغلق مؤشر السوق عند مستوى 6539 نقطة، بتداولات مرتفعة اقتربت من 3.5 مليارات ريال.

وتلقت السوق السعودية خلال تداولات اليوم دعماً من مكاسب الأسواق الأمريكية والأوروبية وارتفاع أسعار النفط لما فوق 81 دولاراً.



وكان مؤشر سوق الأسهم السعودية قد أغلق على ارتفاع الأرباعاء للجلسة الثانية على التوالي، بدعم من قطاع الإسمنت والبتروكيماويات, وصعد المؤشر 0.5% إلى 6478 نقطة. وتجاوزت التداولات 2.7 مليار ريال، مدعوماً بارتفاع مؤشر قطاع البتروكيماويات، حيث أضاف سهم "سابك" ما نسبته 0.84% عند 90 ريالا، في حين صعد سهم "بترو رابغ" 1.2%، وذلك بدعم من ارتفاع الطلب على النفط والمنتجات البتروكيماوية.

وارتفع نهاية الجلسة قطاع البتروكيماويات بنسبة 1.6%، بينما ارتفع مؤشر قطاع البنوك بنسبة 1%، فيما حقق قطاع الاسمنت أعلى الارتفاعات بـ 1.8%.

وتوقع بنك "نومورا" الياباني إنتعاشا قويا في عوائد المصارف السعودية خلال العام المقبل، بدعم من ارتفاع في معدلات الفائدة وتوسع نشاط الإقراض.

وقال البنك إنه يتوقع أن تشهد البنوك زيادة في صافي هوامش الفائدة في العام المقبل، جنبا إلى جنب مع نمو القروض، نتيجة ارتفاع السيولة وتحسن الطلب على القروض.

وأوضح "نومورا" أن البنوك لن تحقق نموا كبيرا في أرباحها خلال العام 2010، في ظل زيادة المخصصات للديون المعدومة.

وقال مدير إدارة الأصول في مجموعة بخيت هشام ابو جامع إنه آن الأوان لأن تنتقل السوق من مرحلة التشاؤم إلى التفاؤل، ولعل أبلغ رد على المتشائمين اختراق المؤشر مستوى 6500 نقطة.

وأضاف ابو جامع أن أرباح البنوك في يناير وفقاً لتقرير ساما تعكس تفاؤلاً كبيراً، مشيراً إلى أنها قد تحقق متوسط نمو بين 15 و20%.

وأوضح ابو جامع في حديثه لقناة العربية أن النمو في الإقبال على أسهم شركات الاسمنت يعود للتوزيعات الكبيرة التي تقوم بها الشركات.

وأكد ابو جامع أن قيام شركة دار الأركان بسداد صكوك بـ 2.25 مليار ريال يعود للسيولة المتوفرة لديها خاصة وأن المبلغ المطلوب كان متوفر لدى الشركة بنهاية السنة الماضية.

ولفت إلى أن مكرر الربحية شركة دار الأركان عند 6 أو 7 مرات، وهو ما يطرح تساؤلاً كبيراً.



lcav hgHsil hgsu,]dm dygr lojvrhW 6539 kr'm gH,g lvm lk` H;j,fv