4793.gif


1- الحد من الاستخدام :
محاولة الا تستغرق اى مكالمة ال120 ثانية حيث تعتبر أي مكالمة تستغرق أكثر من دقيقتين كفيلة بإدخال تغيير على النشاط الكهربي الطبيعي للمخ لذا ينصح بعدم استعمال المحمول إلا للضرورة ولأقل مدة ممكنة للمكالمة الواحدة .

2- إستخدام السماعت الخارجية:
بالرغم من ان السماعات السلكية تبث الإشعاعات أيضا فضلاً عن أنها تجذب الموجات المغناطيسية إليها من المحيط الخارجي الا انها اخف ضررا على الانسان من التلاسق بين الوجه والمحمول .

3- إبعاد المحمول عن الأطفال :
لأن هذه الإشعاعات هي أكثر خطراً على صغار السن من البالغين نظراً لعملية نمو المخ لديهم ولذا لا يجب أن يستخدم الأطفال المحمول إلا للضرورة القصوى وفي حالات الطوارئ .

4- عدم وضع المحمول بالفرب من الجزء الأسفل من الجسم :
وينطبق ذلك على الرجال والنساء معاً لما للجزء الأسفل من الجسم من امتصاصية عالية للإشعاع وقد أشارت دراسة إلى أن وضع المحمول بشكل مستمر في جيب البنطلون يؤثر بشكل كبير على خصوبة الرجال بنسبة 30% .

5- عدم استخدم المحمول في الأماكن المحاطة بمدة معدنية مغلقة مثل المصاعد وذلك لأن الأسطح المعدنية تعمل على تخزين الإشعاعات بالداخل ثم اعادة ارسالها إلى مصدرها مرة أخرى مما يضاعف من كمية الإشعاعات المحيطة بجسمك.

6-عدم استخدام المحمول مع عدم وجود او ضعف إشارة الشبكة :
وذلك لأن المحمول يعمل بشكل أقوى في أوقات انخفاض الشبكة مما يزيد من الإشعاعات .

7- الانتظار حتى وصول المكالمة
فبدلا من وضع المحمول على الأذن بمجرد بدأ المكالمة يجب الانتظار حتى وصول المكالمة ورد الطرف الآخر لتقليل وقت اقترابه من الجسم

8- الاختيار الجيد لنوعية المحمول ومراجعة معامل الامتصاص
او SAR وهو معدل امتصاص ترددات المحمول. وكلما انخفض معامل الامتصاص كلما قلت موجات المحمول وتاثيرها على جسم المستخدم.





kwhzp ggp] lk o'v hg[,hg