عرب ويب نت - منتدى شبكة الإنترنت العربية - Powered by vBulletin

 
موقع و منتدى شبكة الإنترنت العربية ArabWebNet.com

اكتب بريدك في المربع ثم اضغط على "اشتراك" لكي يصلك كل جديد على بريدك مباشرة


+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 6 من 6
عندما يغتالنا الصمت .. بقلمي

مدينة غريبة لم أراها من قبل ، جميلةبأحيائها ومنازلها ، شوارعها عريضة ومحلاتها فخمة ، وأنا أسير فيها بلا هدىلا أعلم أين وجهتي وأين أستقر ، وجوه تناظرني وأناظرها تمر

  1. #1
    عضو جديد دلال is on a distinguished road الصورة الرمزية دلال
    تاريخ التسجيل
    Sep 2011
    المشاركات
    49

    Story عندما يغتالنا الصمت .. بقلمي


    مدينة غريبة لم أراها من قبل ، جميلةبأحيائها ومنازلها ، شوارعها عريضة ومحلاتها فخمة ، وأنا أسير فيها بلا هدىلا أعلم أين وجهتي وأين أستقر ، وجوه تناظرني وأناظرها تمر أمامي بصمت ،تزيد من حيرتي وخوفي ، أتلفت يمنة ويسرة علني أجد وجهاً مألوفاً أو أسمعكلمة واحدة تشبع فضولي وتريحني من تساؤل يضج في داخلي " أين أنا " .
    غابت الشمس وحل الظلام وأنا أتنقل من مكان إلى مكان ، بدون أمتعة ولا مالولا بطاقة شخصية ، غريبة في مدينة يلفها الصمت والسكون ، تعب وإرهاق يلفني ،أدور وأدور كعقارب الساعة إلى أن نال مني اليأس ، ووقفت أصرخ بصوت عال " أريد العودة إلى منزلي والداتي تنتظرني " كانت دموعي تنهمر ودقات قلبيتتسارع بقوة كي تذيب الجليد المتراكم بمشاعري والدم المجمد بأوردتي ، ورغبةعارمة بالعودة تأبى الاستسلام وتدفعني للمضي قدماً في عالم مجهول لا أرىله نهاية .
    كاد الليل أن ينتصف وأنا في صراع ، أفتش عن أمل في ثقب إبرة ، فجأة لمحتمجموعة من الفتيات يقطعن الطريق لا أدري كيف توسطتهن ، واقتربت من إحداهنوسألتها " ما اسم هذه المدينة ؟؟ أبت الجملة أن تنطلق ، حاولت مراراَ أنأتكلم كانت الكلمات تحتضر كأنها مصابة بخدر أو شلل ما إن تستقر على شواطئلساني حتى تتكسر كموج البحر وترتد عائدة إلى الداخل.
    كن يسرعن فأسرع بكامل بقوتي.. وافعل ما يفعلن ، صعدنا سلم رخامي في آخرهعلى اليمين صالة كبيرة وعلى الشمال مصعد زجاجي ، وقفنا على باب الصالة وقمتأنقل نظري ما بين سقفها وأرضيتها وجدرانها ،كان الجو ساحراً تعانق وانسجامبين الثلاثة ، أنوار ذهبية أرخت بثقلها على المكان فبدا كل شيء يتلألأكسبائك ذهبية ، سيدات ورجال يجلسون على آرائك فاخرة بيضاء اللون ، يرتدونثياباً فخمة ، كل ما في هذا المكان يدل على أرستقراطية المكان ورواده.
    ولجن للداخل وولجت معهن وكلي أمل باكتشاف هوية المدينة ، يد تمسك بذراعيوتبعدني إلى الخارج وتشير لي بأن أتجه نحو المصعد ، رجل طويل يرتدي بذةسوداء قاتمة ، حاولت إفهامه بأنني مع تلك الفتيات وتكسرت الحروف غير آبهةبمعاناتي .
    شعرت بيأس شديد وأنا أغادر تلك الصالة ، فقدت الأمل برفقة تؤنس وحدتي فيمدينة مطبقة بالصمت والسكون وبعودة إلى مدينة أجمل ما فيها ضجيج عرباتهاوسكانها وتغاريد بلابلها .
    بدأ المصعد بالنزول وبدأت أقرأ آية الكرسي والمعوذتين بثقل كبير وأطلب منالله بدموع ساخنة أن يعيدني إلى منزلي ، إلى والدتي ، إنها بلا شك ستموت منقلقها عليّ . وطال بيّ النزول وداهمني الشك و الإحباط في عدم العودة فقررتأن أستسلم للقدر .
    ها أنا مجدداً في شوارع تلك المدينة أسير وفق الأقدار ، أنتقل من شارع إلىشارع، ومن حي إلى حي وغربة موحشة كظلامها تكتسحني .. وفجأة لاح ليّ من بعيدشخصاَ واقفاَ وآخر يجلس القرفصاء أسرعت نحوهما فإذا بي أمام صبي يلمع حذاءشاب في مقتبل العمر ، يتبادلان أطراف الحديث وما إن رآني الشاب حتى قال لهبلهجة عربية وهو يشير بيده نحوي " هذه من كانت مع زوجتي وقت وقوع الحادثوهم بالابتعاد واضعاً سترته الجلدية على كتفه ، وأنا أعيد ترتيب جملته فيرأسي بذهول تام.
    صرخت أرجوك قل لي :أين نحن الآن ؟ ما اسم هذه المدينة ؟ لم يخذلني لساني وأخيراً دفع كلماتي للخارج !!
    رد قائلاً: هذه مدينة الصمت وتابع سيره .
    بعد هذا الموقف شعرت بأن جسدي الواهن المثقل بدأت تدب به الحياة وبأن شيئاًما يتسلل إليه بخفة ، أصبح كريشة طائر تتراقص مع النسيم ويقلبها كيفمايشاء هنا وهناك .
    فجأة وجدت نفسي أمام منزلي ، الباب مفتوحاً ، أسرعت إلى الداخل أصرخ بأعلىصوتي " أمي ..أمي " ثم أصابني الجمود وتمتمت من هؤلاء ؟؟ ما الذي يجري؟! أين أمي ؟!
    أناس كثيرون يجولون داخله يعبثون بمحتوياته ، وأناس يضعون أغراضاً ليست لنا،والبعض يحملون أغراضنا ويخرجون !! هممت بالصراخ وغبت عن الزمان والمكان.
    لم أدر كم طال بيّ الوقت قبل أن أشعر بدفء يداعب عينايّ و نور يعانق غرفتيوسريري ، اعتدلت في جلستي ومر أمامي شريط الرحلة المشؤومة فجعلني أنتفض منالرعب ، مددت يدي أتحسس نفسي وأتساءل :" هل استجاب الله لدعائي " بخطىثقيلة قمت أجر أقدامي إلى حيث مرآتي ، أطالع ملامحي ، أنفض عن ذاكرتي غبارزمن مرهق.
    خرجت من غرفتي إلى الحديقة الصغيرة حيث اعتادت والداتي تناول قهوتهاالصباحية ، لكنها لم تكن هناك ، توجهت إلى المطبخ ، إلى غرفة الجلوس صمتمطبق .. دخلت غرفتها فإذا بها تغط في نوم عميق .. حاولت إيقاظها بهدوء ،عانقتها، وقبلتها بكل الشوق الذي كان في داخلي ، ولكن عبثاً .
    تمتمت بخوف " هل يعقل أن تكون قد استقلت القطار العائد بي وانطلق بها إلى مدينة الصمت




    uk]lh dyjhgkh hgwlj >> frgld frgln


  2. #2

    افتراضي

    قصة مميزة

    ابدعت

    تحياتى


  3. #3

    افتراضي

    تحياتى يا مبدعة وفي انتظار جديدك


  4. #4
    عضو جديد دلال is on a distinguished road الصورة الرمزية دلال
    تاريخ التسجيل
    Sep 2011
    المشاركات
    49

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة black stone مشاهدة المشاركة
    قصة مميزة


    ابدعت

    تحياتى
    شكرا على الإطراء

    لكَ عاطر التحايا


  5. #5
    عضو جديد دلال is on a distinguished road الصورة الرمزية دلال
    تاريخ التسجيل
    Sep 2011
    المشاركات
    49

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ريتاج مشاهدة المشاركة
    تحياتى يا مبدعة وفي انتظار جديدك
    تسلمي غاليتي ريتاج

    شاكرة لكِ اعجابك ومرورك

    مودتي


  6. #6
    عضو جديد عيون الحياة is on a distinguished road
    تاريخ التسجيل
    Jul 2012
    المشاركات
    18

    افتراضي

    رائع جدا

    الف شكر لروعة الطرح


 

 

المواضيع المتشابهه

  1. عندما غاب عنا الحياء
    بواسطة اميره الشرق في المنتدى الشبكة الإسلامية
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 31-07-2012, 08:28 PM
  2. كبرياء أنثى .. بقلمي
    بواسطة دلال في المنتدى الخواطر و نبض المشاعر
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 27-09-2011, 11:31 PM
  3. سفر .... ولكن بلاعودة **** بقلمى
    بواسطة زهره الخليج في المنتدى الشبكة الأدبية و الثقافية
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 25-09-2011, 12:42 PM
  4. احساسك عندما ترى امك تبكي
    بواسطة سلمى في المنتدى بنات حواء
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 02-01-2011, 04:55 AM
  5. الصمت يزيد من جاذبية المرأة .. من دروس الاتيكيت
    بواسطة ريتاج في المنتدى منتدى عالم حواء
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 28-02-2010, 07:36 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك

 

تابعونا على تويترتابعونا على فيس بوكمدونة شبكة الانترنت العربية

 

 



الساعة الآن 05:32 PM