انت هنا : الرئيسية » الاتصالات » مكالمات مشبوهة تستنزف الملايين من جيوب السعوديين

مكالمات مشبوهة تستنزف الملايين من جيوب السعوديين

كبدت مكالمات مشبوهة عملاء في شركات الاتصالات السعودية خسائر بملايين الريالات، حيث يتم إغواؤهم بجوائز قيمة تشترط دفع شرائح مسبقة الدفع، فيما كشفت مصادر أن إحدى شركات الاتصالات العاملة في السوق السعودية وصل حجم الاحتيال الذي تعرض له عملاؤها إلى أكثر من 12 مليون ريال – وفق شكاوى تقدم بها العملاء.

وذكرت صحيفة الاقتصادية السعودية أن عدداً كبيراً من العملاء الذين وقعوا في “الفخ” تقدموا بشكاوى عن طريق فروع الشركات المانحة للخدمة من أجل إيقاف تلك الشرائح، ورد حقوقهم ومتابعة قضايهم بشكل جدي، إلا أن الجهات المعنية خاصة هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات ظلت صامتة ولم تحرك ساكنا، بحسب هؤلاء العملاء.

وأشار مصدر إلى أن الشكاوى المقدمة لشركات الاتصالات المحلية بلغ عددها أكثر من 400 شكوى، وهو ما يدل على أن الاحتيال وصل إلى شريحة كبيرة من العملاء.

أحد العملاء في منطقة حائل قال إنه تعرض لعملية نصب هاتفية كلفته أكثر من 26 بطاقة سوا فئة “مائة ريال” بقيمة 2600 ريال. وتأتي تفاصيل القضية عندما اتصل به شخص وأبلغه بفوزه بجائزة بقيمة 200 ألف ريال، وأن عليه إعطاؤه بطاقات سوا لاستكمال إجراءات الفوز لإضافته في رصيده عن طريق النظام”.

وتم إقناعه بجديتهم عندما كشفوا له أن رقم شريحته يبدأ برقم 899660، وهو ما تأكد منه بالفعل، وانطلت عليه الخدعة وتم منحهم أرقام تلك البطاقات عن طريق الهاتف.

المواطن تبين له لاحقا أن الموضوع هو عملية نصب واحتيال، وأن الشخص المتصل مخادع وغير صادق، وبناء على ذلك قدم المواطن شكوى إلى شركة الاتصالات السعودية والشرطة يحمل رقم الهاتف الجوال الذي قام بالاتصال منه، وتجري الجهات الأمنية باقي الإجراءات للقبض على الفاعل.

ويروي المواطن حسين الشمري البالغ من العمر 60 عاما قصة الاحتيال الذي تعرض له، قائلا: في البداية “بدا بالتحية وأخذ يعرف بنفسه معك محمد فيصل هندي الجنسية من شركة الاتصالات السعودية stc سوا في مدينة جدة شارع فلسطين، قلت: تفضل، فقال: لقد ربحت من شركة الاتصالات السعودية جائزة بمبلغ 200 ألف ريال سعودي، إضافة إلى ثلاثة أشهر مكالمات داخلية وخارجية مجانية قلت: ما هو المطلوب مني قال: سوف أعطيك رقم الشريحة الخاصة بجوالك للتأكد من أنك أنت الفائز بالجائزة ورقم الشريحة هو 899660 والمطلوب منك الآن تغلق جوالك وتخرج الشريحة وتتأكد من رقم الشريحة والاتصال بنا في حال مطابقته للرقم.

وأضاف “وبالفعل أغلقت الجوال وأخرجت الشريحة وتأكدت أن الرقم مطابق للرقم الذي منح لي من المتصل الذي طلب مني تحويل بطاقات شحن بقيمة خمسة آلاف ريال لاستكمال إجراءات منح الجائزة. وعلى الفور أرسلت له بطاقات الشحن بقيمة 2600 ريال، ولم أكمل التحويل بعد أن منعني ابني وأقنعني أن المتصل محتال ولم يكن من شركات الاتصالات السعودية، وبعد التأكد من الاتصالات السعودية اتضح في نهاية الأمر أن الرقم الموجود على شريحتي موجود على كل شرائح الاتصالات السعودية وليس على شريحتي فقط ومن ثم توجهت إلى فرع الاتصالات السعودية ورفعت شكوى وإلى الشرطة، إلا أنني فوجئت برد موظف الاتصالات يقول لي أنت واحد من المئات في المملكة الذين تعرضوا لعملية احتيال، كما ردت الشرطة بنفس رد موظف الاتصالات.

من جهتها حذرت شركة الاتصالات السعودية عملاءها من مكالمات دولية ومحلية مضللة، ترد على بعض الجوالات من أشخاص مجهولين يدّعون بأن المشترك قد فاز بجائزة مالية من الشركة وللحصول عليها يتوجب عليه القيام بتحويل رصيد لرقم معين، أو إرسال رقم بطاقة تعبئة رصيد أو الكشف عن بعض المعلومات الشخصية مثل رمز التعريف الشخصي الخاص بتحول الرصيد، أو رقم الحساب.

 

عن الكاتب

عدد المقالات : 838

اكتب تعليق

*

الصعود لأعلى