انت هنا : الرئيسية » أخبار التقنية » محول لاسلكي يربط أجهزة آبل الحديثة و الإكسسوارات القديمة

محول لاسلكي يربط أجهزة آبل الحديثة و الإكسسوارات القديمة

حصلت شركة “آبل” على براءة اختراع جديدة تقضي بها على المشاكل المقترنة بعدم التوافقية بين أجهزتها النقالة القديمة والحديثة، تتمثل في محول عالمي لاسلكي ذكي يربط بين أجهزة آبل المحمولة والإكسسوارات المرفقة بها لاسلكياً، ويدعم هذا المحول تقنيتي “واي فاي” و”بلوتوث” وبرتوكولات أخرى وإمكانية التبديل بين هذه التقنيات، ليتيح التوصيل بين مشغلات الوسائط المتعددة القديمة والحالية والمستقبلية مع كافة الإكسسوارات.

واستبدلت “آبل” موصل الشحن القديم بآخر جديد أطلقت عليه اسم “لايتنينغ” وجعلته أصغر بنسبة 80% من الموصلات السابقة للشركة، الأمر الذي أثار مشكلة لدى العديد من المستخدمين، لعدم توافق هذا الموصل مع الإكسسوارات القديمة، بالرغم من طرح آبل محول جديد منفصل متوفر بسعر 29 دولاراً أمريكياً خاصاً بهذا الموصل لتوصيل الملحقات المتوفرة لدى المستخدم بالفعل، لكنه في كثير من الأحيان غير متوافق مع بعض الإكسسوارات، ما يدفع البعض إلى شراء عدد من الإكسسوارات الجديدة لتتواءم مع الهاتف الجديد.

وقررت شركة “آبل” إيجاد حل مثالي لهذه المشكلة متمثل في براءة اختراعها الجديدة المعنونة بـ”محول لاسلكي للتفاعل بين الإكسسوارات والأجهزة النقالة” يحمل الرقم “8.280.465” مسجلة لدى مكتب براءات الاختراعات والعلامات التجارية الأمريكي.

وقُدمت في الأساس هذه البراءة منذ سبتمبر/ أيلول العام الماضي بهدف تحقيق التوافقية بين مكبرات الصوت وموصلات آبل مع أجهزة المنزل الأخرى، حيث قامت بإحداث بعض التغييرات الطفيفة في البراءة لتكييف مع المتغيرات الحالية وتحقيق الغرض السالف ذكره.

الجدير بالذكر أنه من غير المعلوم حالياً عن موعد بدء الشركة إنتاج مثل هذا المحول اللاسلكي الذكي أو احتمالية طرحه بالأسواق.

وفي سياق متصل تعتزم “آبل” بدء الإنتاج الضخم من جهازها اللوحي المصغر “آي باد ميني”، وذلك وفقاً لتقرير نشرته صحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكية نقلاً عن مصادر خاصة مطلعة على الأمر كموقع “Ukranianiphone.com”.

وحسب الصحيفة، فإن الجهاز سيأتي بشاشة عرض قياسها 7.85 من نوع الكريستال السائل، لكن بدرجة وضوح أقل من دقة تقنية “ريتينا”، في محاولة لطرحه بالأسواق بسعر منخفض يستهدف خصيصاً مواجهة لوحي جوجل “نيكسوس 7” الأقل ثمناً من “آي باد”، إضافة إلى احتوائه على منفذ خاص ببطاقة الاتصال الجديدة “نانو سيم” لدعم الاتصال والولوج إلى الشبكة العنكبوتية خارج المنزل عبر شبكة البيانات الخليوية.

ومن التوقعات الأخرى أنه ذات هيكل خارجي مصنوع من مادة الألمنيوم بلون أسود أو أبيض فضي كما هو الحال مع هاتف “آي فون 5″، حيث مشكلة الخدوش وظهور النتوءات، بجانب إحتمالية احتوائه على موصل الشحن “لايتنينغ”.

يذكر أن تقارير صحفية سابقة أشارت إلى احتمال إعلان آبل عن جهاز “آي باد ميني” في 17 الشهر الجاري.

عن الكاتب

عدد المقالات : 869

اكتب تعليق

*

الصعود لأعلى