انت هنا : الرئيسية » أخبار التقنية » مايكروسوفت تدرس إنتاج هاتف ذكي باسم “Surface”

مايكروسوفت تدرس إنتاج هاتف ذكي باسم “Surface”

 

 

يدرس عملاق البرمجيات “مايكروسوفت” إنتاج هاتف ذكي خاص به يحمل العلامة التجارية “سيرفيس-Surface”، التي أطلقتها على جهازها اللوحي القادم في 26 من الشهر الجاري.

وأشارت تقارير صحفية مؤخراً عن اعتزام الشركة القيام بمثل هذه الخطوة، ووفقاً لمسؤولين في “مايكروسوفت”، فإن الشركة تضع هذه الخطة في اعتبارها، مضيفين أنها تحتل المرتبة “B” ضمن أولوياتها.

إلا أنه وبأي حال من الأحوال، لن يرى هذا المنتج النور قبل نهاية العام الجاري، وسيعتمد قرار تطويره على مدى النجاح الذي سيحققه نظام تشغيله “مايكروسوفت” الجديد “ويندوز 8” الذي يعتمد عليه عدد من الأجهزة اللوحية، وذلك وفقاً لما ورد في الموقع الإلكتروني التقني الأمريكي “The Verge”.

تجربة “Kin” الفاشلة

ويرى بعض الخبراء التقنيين أن مثل هذه الخطوة حاسمة، وستكون لها تداعيات ربما سلبية، لأنها ستؤثر في مستقبل هواتف حليفة “مايكروسوفت” الفنلندية “نوكيا” وقد يثير غضب العديد من الشركاء الآخرين المعتمدين على نظام تشغيل “ويندوز 8”.

يذكر أن هذه الخطوة ليست الأولى من قبل شركة “مايكروسوفت” لا سيما في قطاع الهواتف الذكية، فقد كانت لها سابقة في هذا المجال، حيث أطلقت العام 2010 هاتفين ذكيين يحملان العلامة التجارية “Kin” بالتعاون مع شركة “شارب” و”فيريزون” للاتصالات وتقنية المعلومات، يستهدفان الفئة العمرية التي تتراوح بين 14-30 عاماً. وصنفت هذه السلسلة كهواتف ذكية خاصة بالشبكات الاجتماعية، لكن التجربة باءت بالفشل الذريع بسبب الخسائر التي تكبدتها “مايكروسوفت” جراء نسبة المبيعات الضئيلة جداً، لذا قررت آنذاك وقف الدعم نهائياً لهذه الهواتف.

وتحاول “مايكروسوفت” تعزيز مكانتها في الأسواق من خلال شراكتها مع ثلاث شركات كبرى هي “نوكيا” و”سامسونغ” و”هواوي” التي طرحت هذا العام هواتف ذكية تعتمد على نظام تشغيلها النقال “ويندوز 8″، في مواجهة عمالقة التقنية كـ”آبل” و”جوجل”.

عن الكاتب

عدد المقالات : 854

اكتب تعليق

*

الصعود لأعلى