انت هنا : الرئيسية » أخبار التقنية » شركة “لينوفو” الصينية تطلق حاسبان جديدان أحدهما “ألترابوك” والآخر متعدد الأنظمة

شركة “لينوفو” الصينية تطلق حاسبان جديدان أحدهما “ألترابوك” والآخر متعدد الأنظمة

تستعد شركة “لينوفو” الصينية المتخصصة في صناعة الحاسبات المكتبية والمحمولة وغيرها من الأجهزة الإلكترونية، لطرح اثنين من حاسباتها المحمولة بمعرض الإلكترونيات الاستهلاكية المقرر انطلاقه 10 يناير الجاري في مدينة لاس فيجاس، الأول يحمل اسم “Lenovo T430u” مخصص لفئة رجال الأعمال وهو من نوع “ألترا بوك”، والثاني يحمل اسم “Thinkpad X1 Hybird”، وهو خليفة الكمبيوتر “Thinkpad X1″، وفقاً لموقع “غوليم” التقني.

ويأتي الأول “Lenovo T430u” بشاشة عرض رقيقة للغاية قياسها 14 بوصة عالية الوضوح بدقة (768 x 1366) بيكسل، وينضم لعائلة حاسبات “إنتل ألترا بوك”، ويبلغ وزنه أقل من 1.8 كيلوغرام وسمكه 20.3 مم.

وللمستخدم حرية الاختيار في اقتناء الكمبيوتر المحمول بقرص صلب تقليدي يمكن زيارة سعته حتى “واحد تيرابايت” أو مزود بقرص صلب من نوع “SSD”. حتى وقتنا هذا يوجد فقط عدد قليل للغاية من حاسبات الألترابوك المزودة بأقراص صلبة “هارديسك” تقليدية، حيث إن معظمها يأتي مزوداً بأقراص من نوع “SSD”.

بالإضافة إلى أنه هناك خيار أن يكون مزوداً بمعالج رسوميات من شركة “نيفيديا” أو بمعالج “إنتل كور i7” المقدم من شركة “إنتل”. ووفقاً للشركة، يُعد هذا الكمبيوتر هو أول “ألترابوك” مزوّد بمحرك أقراص “دي في دي”.

وسوف يتوافر الجهاز باللون الأسود المطفي والهيكل الخارجي مغطى بمادة الألومنيوم، ويستمر عمر البطارية حتى ست ساعات متواصلة وسيكون متاحاً في الربع الثالث من العام الجاري بسعر حوالي 849 دولاراً أمريكياً.

ومن الواضح أن شركة “لينوفو” ستدخل في منافسة محتدمة مع عدد من الكمبيوترات المحمولة من فئة “الألترابوك” المتوافرة حالياً بالأسواق والمقدمة من شركات كبرى مثل شركة “توشيبا Toshiba’s Z830″، وشركة آسوس Zenbook UX31E”.

أما الجهاز الثاني “Thinkpad X1 Hybird” فهو تحديث للإصدار السابق “Thinkpad X1″، ولكنه يتمتع ببطارية ذي أداء عالٍ وأفضل بكثير من سابقه، حيث يستمر عمر بطارية النموذج الجديد حتى 10 ساعات متواصلة، مقابل 4.5 ساعة بالنسبة للطراز السابق، وذلك بإضافة معالج ذي استهلاك طاقة أقل مقدم من شركة “كوالكوم”.

ويتميز الحاسب الجديد بأنه مزود بنظامي تشغيل، “ويندوز 7″، و”IMM” وهي اختصار لـ”Instant Media Mode” وهي عبارة عن واجهة يمكن التبديل بينها وبين “ويندوز 7” بمجرد ضغطتين على أيقونة مخصصة لذلك، وتعمل “IMM” بمعالج من كوالكوم من نوع “8060” بسرعة 1.2 غيغاهيرتز وبذاكرة عشوائية سعتها واحد غيغابايت، وذاكرة فلاش بسعة 16 غيغابايت. أما نظام “ويندوز 7” فهو متاح بثلاث خيارات من معالج إنتل كور، إما “i3” أو “i5” أو “i7” ومزود بذاكرة عشوائية من نوع “DDR3” تصل سعتها حتى 8 غيغابايت، ويأتي الحاسب بشاشة عرض قياسها 13.1 بوصة مزودة بطبقة حماية من زجاج الغوريلا من كورنينج الذي يتميز بمقاومته للخدوش والصدمات.

ويحتوي الجهاز على لوحة مفاتيح تجمع بين “TrackPoint” و”Touchpad” ومزود بعدد من المآخذ وتشمل منفذ خاص بـ”يو إس بي 0.2″، وآخر خاص بـ”يو إس بي 0.3″، ومأخذ لـ”HDMI” ومنفذ لـ”Mini DisplayPort” وغيرها من المآخذ الأخرى. كما أنه مزود بتقنية “Intel Wireless Display” من شأنها بث المحتوى من الحاسب إلى التلفاز أو البروجيكتور بدون كابل وبدقة عرض 1080 بيكسل، وكذلك مزود بنظام صوتي “Dolby Home Theater v4 Sound”.

وتخطط الشركة لطرح منتجها الجديد في الربع الثاني من العام الجاري بسعر 1600 دولار أمريكي.

عن الكاتب

عدد المقالات : 861

اكتب تعليق

*

الصعود لأعلى