يمثل قطاع بلايستيشن 78 في المئة من أرباح سوني، وهذا يعني أن الشركة ترتكز عليه بشكل أساسي، حتى أنها ستطلق أنظمة Pro المتطورة.

جهاز بلايستيشن

انطلقت النسخة الأولى من بلايستيشن يوم 3 ديسمبر عام 1994 في اليابان، وكانت أولى الأجهزة المنزلية التي تبيع أكثر من 100 مليون وحدة. وعدت جزءا من جيل الألعاب الخامس.

دعم جهاز بلايستيشن مشغل أقراص ضوئية، ومعالج مركزي بنواة واحدة بجانب 2 ميغا بايت من الذاكرة العشوائية، و1 ميغابايت من المعالج الرسومي الذي باستطاعته عرض 360.000 مضلعا رسوميا في الثانية الواحدة. نافس جهازي Sega Saturn و Nintendo 64 في منتصف التسعينات.

جهاز PSone – (بلايستيشن 1 سليم)

أتى PSone بمثابة الإصدار الأصغر من سابقه، انطلق يوم 7 يوليو 2000. وبجانب صغر حجمه، دعم تصميما جديدا بحوافه التي كانت أكثر استدارة. وتضمنت واجهة مستخدم رسومية محدثة.

جهاز بلايستيشن 2

انطلق أولا في اليابان يوم 4 مارس 2000، يصنف بلايستيشن 2 الجهاز المنزلي الأكثر مبيعا حتى اللحظة، بمبيعات تتجاوز 155 مليون وحدة خلال 12 عاما. تجاوزت ألعابه 2000 لعبة.

تضمن بلايستيشن 2 معالج مركزي الذي كان أحادي النواة وبسرعة 294.9 ميغا هيرتز. دعم ذاكرة عشوائية سعة 32 ميغا بايت، و 4 ميغا من الذاكرة الرسومية. دعم تقنية “Backward Compatible” التي شغلت غالبية ألعاب بلايستيشن 1 عليه. وكان أول الأجهزة المنزلية الداعمة لمشغل DVD، وأول جهاز منزلي يدعم منافذ USB.

جهاز بلايستيشن 2 سليم لاين

في سبتمبر 2004، واصلت سوني في المضي قدما بإطلاق إصدارات أصغر من أجهزة بالكشف عن بلايستيشن 2 سليم. لم يكن أصغر فقط، بل تضمن تحسينا عاما ومخرجا للإنترنت.

جهاز بلايستيشن 3

صدر لأول مرة في يوم 11 نوفمبر 2006 باليابان. بيع منه 80 مليون جهاز. نافس إكسبوكس 360 وننتيندو وي. كلف المستخدمين 600 دولار أميركي، كان الجهاز المنزلي الأغلى وقتها، لكنه أول من دعم مشغل أقراص بلو-راي.

كان أول أجهزة بلايستيشن الداعمة لتقنيتي HDMI و فيديو 1080 بيكسل. شهد ميلاد شبكة بلايستيشن وخدمة بلايستيشن بلس.

بلايستيشن 3 سليم

انطلق بلايستيشن 3 سليم في سبتمبر 2009. لم يكن الأصغر حجما والأخف وزنا فحسب، بل كان يستهلك طاقة أقل، وكان أكثر هدوءا من النموذج الأصلي.

جهاز بلايستيشن 3 سوبر سليم

صدر نموذج بلايستيشن 3 سوبر سليم في سبتمبر 2012، وكانت المرة الأولى التي تقدم فيها سوني نموذج ثاني من الجهاز الأساسي. كان أقل حجما وأخف وزنا من إصدار سليم العادي.

جهاز بلايستيشن 4

انطلق بلايستيشن 4 في يوم 15 نوفمبر 2013، بيع منه مليون وحدة في يومه الأول وبذلك أصبح أسرع الأجهزة المنزلية مبيعا في 24 ساعة الأولى حتى اللحظة. ينافس ننتيندو وي يو، ومايكرسوفت إكسبوكس ون.

جهاز بلايستيشن 4 سليم

استراتيجية سوني مستمرة مع إصدارات أصغر وأخف، مع تحسين ملحوظ لتقنية واي فاي، وبلوتوث، ودعم مخرج USB 3.1 وتقنية HDR.

جهاز بلايستيشن 4 برو

الأكثر تطورا على الإطلاق من سوني، انطلق في 10 نوفمبر 2016. يدعم نفس مواصفات بلايستيشن 4 الأصلي، لكن مع معالج رسومي أشد قوة. سيوفر تجربة لعب 4K. وسيدعم تشغيل كافة ألعاب بلايستيشن 4 العادية.