انت هنا : الرئيسية » أخبار التقنية » تطوير لنموذج لجهاز هجين جديد من “توشيبا” يجمع بين “الدفتري” و”اللوحي”

تطوير لنموذج لجهاز هجين جديد من “توشيبا” يجمع بين “الدفتري” و”اللوحي”

أعلنت شركة “توشيبا” اليابانية عن تطوير نموذج لجهاز هجين جديد، أطلقت عليه اسم “Toshiba Portege M930″، وهو يحمل سمات ومواصفات جهازين داخل واحد، فهو مزود بلوحة مفاتيح كاملة قابلة للانزلاق، تتيح تحويله من كمبيوتر “دفتري” إلى “لوحي”.

والجهاز الجديد يشبه “Asus Eee Pad Slider” التايواني الذي يتمتع بنفس الخاصية. ولكن بسبب صغر حجم لوحة المفاتيح، استبدلت “توشيبا” اللوحة اللمسية “تراكباد” بجهاز استشعار يعمل باللمس موجود في يمين الجهاز، بجانب عدد من مفاتيح الفأرة.

ويأتي الجهاز بشاشة عرض تعمل باللمس قياسها 13 بوصة بدرجة وضوح 1280 × 800 بيكسل، وبالرغم من أنها شاشة لمسية، لكنها لا تستجيب للمس الأصابع، بل تعتمد على قلم خاص للتعامل معها. ويزن الجهاز 1.9 كيلوغرام ( قرابة 4.2 باوند)، ما يجعله ذا وزن ثقيل نسبياً مقارنة بحجم الألترابوك.

ويحتوي الجهاز على معالج من نوع “Core i5” مقدم من شركة “إنتل” من نوع “ساندي بريدج” وذاكرة عشوائية بسعة 4 غيغابايت، ومعالج رسوميات من نوع “إنتل إتش دي 3000” وقرص صلب من نوع “SSD” تبلغ سعته 256 غيغابايت.

ويتضمن الجهاز منفذين من منافذ “يو إس بي 2.0″، ومنفذ خاص بـ”إيثرنت” وآخر لـ “إتش دي إم آي”، وفتحة خاصة لقارئ بطاقات “إس. دي”. ويعمل الجهاز بنظام التشغيل “ويندوز 7”.

ولم تفصح الشركة عن سعر أو موعد طرحه بالأسواق، حيث إن العمل لا يزال جاريا على وضع اللمسات النهائية لعملية التطوير.

عن الكاتب

عدد المقالات : 854

اكتب تعليق

*

الصعود لأعلى