انت هنا : الرئيسية » أخبار التقنية » أبل تتخلى عن سامسونج في تصنيع معالج A6X وانتقلت إلى TSMC

أبل تتخلى عن سامسونج في تصنيع معالج A6X وانتقلت إلى TSMC


الشركة التايوانية المصنعة للمعالجات “TSMC” تعاقدت مع شركة أبل لبدء تصنيع معالجات الـA6X الخاصة بالأيباد الجيل الرابع قريباً، وهذا وفقاً للصحيفة التايوانية Commercial Times. هذا الإنتقال، والذي توقعته مختلف الأخبار منذ عدة أشهر، سببه الأساسي هو تقليل اعتماد أبل على الشركة الكورية الجنوبية سامسونج والتي كانت مسؤولة عن تصنيع معالجات العديد من أجهزة أبل للسنوات الماضية. أعلنت أبل عن المعالج A6X في شهر أكتوبر في سنة 2012 وقت الإعلان عن الأيباد الجيل الرابع، ومن المتوقع أن تضع شركة TSMC أيديها عليه لبدء التصنيع في الربع الأول من سنة 2013، وهذا يعتبر أول اختبار من أبل لـTSMC.

من لا يعلم ما هي الشركة التي ستصنع معالج A6X، هي شركة TSMC، وهي أكبر شركة متخصصة ومستقلة في تصنيع وصب أشباه الموصلات. والفترة التجريبية التي ستعتمد فيها أبل على الشركة تجري حالياً خلال الربع الأول، وبنهاية هذا الربع سنعلم من خلال الأرباح والمشاكل الجديدة – إن وجدت – التي قد يحصل عليها الأيباد الرابع ما إن كانت شركة TSMC قادرة على تلبية جميع طلبات أبل المتعلقة في المعالجات.
قبل هذا الاعتماد التجريبي على TSMC، انتشرت شائعات على أبل أنها سوف تنتقل إلى شركة TSMC لكي تصنع معالجات رباعية النواة بدقة 20 نانو ميتر في السنوات القليلة القادمة، والمعالج قد يكون خاص بالأيباد، أو جهاز الـiTV، أو حتى أجهزة الماك بوك.
أيمكن أن يكون الإنتقال من ساسمونج مفاجئ حقاً؟ أبل وسامسونج تعاركا تحت قاعات المحاكم لفترة طويلة وبأماكن كثيرة في السنوات القليلة الماضية، وآخر حكم قضائي في الولايات المتحدة قال بأن تدفع سامسونج مبلغ 1 مليار دولار لأبل كتعوضيات للخسائر التي سببتها لها. أبل تبتعد قليلاً فأكثر من سامسونج، وكأن هاتين الشركتين عدوتان لبعض.
هل ترى انتقال أبل إلى TSMC وتخليها عن سامسونج كبداية في تصنيع معالج الأيباد الرابع شيء مثير للإهتمام؟

عن الكاتب

عدد المقالات : 847

اكتب تعليق

*

الصعود لأعلى